Click to share article:

مخيبر دعا اللجنة النيابة للإفراج عن البيان الوزاري والتحضير للرئاسة

أوضح عضو تكتل "التغيير والإصلاح" النائب غسان مخيبر أن "على لجنة صياغة البيان الوزاري أن تفرج عن البيان حيث النقاش يجري فيه كحكاية ابريق الزيت، فتفعل المؤسسات الدستورية وتعمل تحضيرا للإستحقاق الرئاسي".

ولفت في حديث الى برنامج "نقطة عالسطر" تقدمه الإعلامية نوال ليشع عبود من اذاعة "صوت لبنان – الحرية والكرامة" الى أن "هناك اتصالات ضمن الأفرقاء وأعتقد ان الحوار الذي سوف يجري يوم الثلثاء المقبل سيفضي الى ايجابيات".

وعن كلمة وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل حول حق لبنان بالدفاع عن نفسه ومقاومة اي اعتداء عليه في الجامعة العربية، رأى النائب مخيبر أنه "من الممكن ان تكون صيغة تبحث في اللجنة الوزارية والوزير باسيل يلعب دورا ايجابا في هذا الإطار".

وحول المهلة الدستورية لإنجاز البيان الوزاري، أوضح أن "التحليل بالقانون منقسم ومن الواضح ان هناك رأيين حول مهلة انجاز البيان الوزاري. اما في وجهة نظري فأرى ان المهلة هي مهلة حثّ وليس مهلة إسقاط. وبالتالي فان التحليل يشير في حال عدم إنجاز البيان الى أن الحكومة تبقى مستمرة دستوريا وساقطة سياسيا، وهي تعتبر حكومة تصريف أعمال. من هنا نحن أمام أزمة سياسية جدية وأرفض خضوع اي جهة سياسية الى الخارج".

وفي موضوع مؤتمر باريس، رأى أنه "من الممكن ان يستفيد لبنان من المؤتمر ومن الممكن للأفرقاء السياسيين ان يتجاوزوا خلافاتهم ويقروا البيان الوزاري لكي تتمكن الحكومة من العمل بشكل كامل




Send this article to a friend by entering his e-mail address

Print Article

Pictures from Gallery

Articles & Lectures