Click to share article:

النائب مخيبر يرحب بمذكرة بكركي

 

رحب النائب غسان مخيبر "بالمذكرة الوطنية" الصادرة عن بكركي وسيدها غبطة البطريرك بشارة الراعي، مشيدا بما تضمنته من تبويب وصياغة مناسبين للثوابت والهواجس واسس المستقبل والأولويات. واثنى مخيبر على المقاربة الأيجابية للنص الذي ينظر الى مستقبل لبنان "العيش معا" بقلق، ولكن برجاء على الرغم من الأزمات، في دعوة حارة لإستكمال بناء الدولة المدنية و"لإحلال الوطنية السياسية محل الوطنية الدينية". وأكد النائب مخيبر أن التحدي العملي الذي يواجه امثاله من النواب والسياسيين التواقين الى تحقيق بناء دولة لبنان المدنية، الحرة السيدة والمستقلة والفاعلة بديمقراطيتها وميثاقيتها وقيمها، لا بد ان تتحقق بجهود كبيرة في العمل التشريعي والسياسي المشرف، وبمحاربة جميع الشياطين المختبئة في تفاصيل تحقيق المبادئ السامية. وخلص النائب مخيبر الى التأكيد على استمراره في العمل لحماية لبنان الكيان واستكمال بناء دولته التي تحقق طموح اجياله الحاضرة والقادمة في المئوية الثانية على قيام لبنان الكبير.

 




Send this article to a friend by entering his e-mail address

Print Article

Pictures from Gallery

Articles & Lectures