Click to share article:

غسان مخيبر بعد افتتاح مكتبة LEBAM: نسعى لتحقيق الزامية تعليم الموسيقى في المدارس الرسمية

 

موقع النشرة – الالكتروني، الخميس ٢٥ تموز ٢٠١٣، محمود ضحى
لا يقتصر عمله اليومي على السياسة فحسب فهو الى جانب عمله السياسي المتقن والذي يهدف الى الوقوف عند احتياجات المواطن، يملك روح الفنان المبدع حيث يعتبر النائب غسان مخيبر رئيس الجمعية اللبنانية لنشر الموسيقى الاوركسترالية LEBAM من ابرز الوجوه التي تعمل على مشاريع موسيقية كبيرة تعود بالفائدة على المجتمع والشباب.
فبحضور وزير الثقافة في حكومة تصريف الاعمال غابي ليون افتتحت أمس مكتبة LEBAM الموسيقية التي وضعت في التداول العام في المركز الثقافي لبلدية سن الفيل وبإدارته، في احتفال أقيم بدعوة من رئيس الجمعية اللبنانية لنشر الموسيقى الاوركسترالية LEBAM غسان مخيبر، ورئيس بلدية سن الفيل نبيل كحاله، ومشاركة وزير التربية في حكومة تصريف الاعمال الدكتور حسان دياب وحضوره، كما المدير بالتكليف للكونسرفتوار الوطني العالي للموسيقى حنا العميل، مستشار الجمعية وممثل الجهة الداعمة للمكتبة جين آتكين، وحشد من الشخصيات الموسيقية والفنية والفكرية والثقافية وممثلي وسائل الاعلام.
وللاطلاع اكثر على الانجاز الجديد والمراحل التي مر بها كان لنا الحديث الآتي مع رئيس LEBAM النائب غسان مخيبر.
  كيف بدأت فكرة المكتبة؟
بسبب حاجة المكتبة، اول ما بدأنا بالعمل بالجمعية عام ٢٠٠٨ كان هناك تحد كبير لنا هو عدم وجود المواد التعليمية وندرتها ولم نتمكن من شراء المواد في الاسواق اللبنانية فهي نادرة، اما ما نشتريه عن الانترنت فكان باهظ الثمن، والتقينا بممثل الجهة الداعمة للمكتبة جين آتكين وهو على علاقة بدور نشر الاعمال الموسيقية، واعجبوا جدا بالفكرة وارسلوا لنا كل ما نحتاجه من مواد واصبح يصلنا كل شهر صندوق او صندوقان فيهما مواد موسيقية، وتعاونا مع السفارة الاميركية التي وفرت علينا كلفة الشحن بأن سمحت بوصول هذه المواد عن طريق البريد العادي بكلفة زهيدة وكأنها داخل الولايات المتحدة.
 ما هي اهمية المكتبة؟
مكتبة عامة موسيقية والاهمية الكبيرة فيها ان ما تمتلكه Lebam وراكمته خلال ٤ سنوات وضعتها في تصرف الجمهور، ويستفيد من المكتبة جمهور الموسيقى وخصوصا الاساتذة الذين يعلمون الموسيقى كونها تحتوي على كتب لتعليم المجموعات الاوركسترالية، كما تفيد العازفين حيث توفر لهم مادة لعزف بصوت واحد او تعدد اصوات، كما تتضمن كتب مدرسية لتلعيم الموسيقى في المدارس على امل ان يكون لنا في لبنان الزامية تعليم الموسيقى في المدارس الرسمية.
 
وعن حضور وزير الثقافة غابي ليون قال مخيبر ان وجود الوزير يبرز التعاون بيننا كجمعية Lebam وبين وزارة الثقافة، ومن المحتمل ان نطور معا برنامجاً ومواداً تعليمية لتعليم الموسيقى في المدارس الرسمية لانني من الذين يعتبرون ان الموسيقى كالثقافة حق من حقوق الانسان ويجب ان يتوفر مجانا لجميع اللبنانيين.
 
 نرى انكم وضعتم اسماء الكتب على موقع الجمعية على الانترنت كم استغرق معكم العمل؟
حافظ المكتبة مشكور ، انجز العمل خلال ٦ اشهر، حيث تم وضع كل اسماء الكتب الموجودة في المكتبة على الموقع الخاص بالجمعية، وهي قائمة تفصيلية تنمو مع نمو المكتبة، وتضم المكتبة بالاضافة الى المواد المطبوعة والالكترونية العديد المواد المتخصصة من الات النفخ والات هوائية وخشبية ونحاسية والات الايقاع، وسوف نطور في المستقبل القريب جزءا كاملا عن الاوركسترا الوترية وذلك من خلال برنامج تعاون مع "الكونسرفتوار" حيث اعلنت بالأمس عن وضع الجمعية بتصرف الكونسرفتوار عشرين الة chello، والتين ودبل بايز، وعدد من الفايلنز لبدء اوكسترا وطنية طلابية على الوتريات.
 
 ما هي مشاريع الجمعية المقبلة؟
هذا الصيف سنبدأ بمخيم موسيقي صيفي بالتعاون مع جامعة سيدة اللويزة، يبدأ يوم السبت ٢٧ الى الاحد في ٨ اب وسيضم ما يقارب ٢٥٠ طالبا وهو المخيم الاكبر الذي نعمل عليه ويتضمن مجموعة من الاساتذة المتخصصين من مختف دول العالم، ويتميز هذا المخيم بعدد كبير من المشاركين من خارج الجمعية منهم تلامذة من بعقلين والمخيمات الفلسطينية والنازحيين السوريين بالاضافة الى تلامذة من الاردن والعراق.
 
واشار مخيبر الى ان المخيم سيتوج بحلفتين مجانيتين يوم السبت في ٣ اب في جامعة السيدة اللويزي على مسرح بشارة الراعي، واليوم الاخير في المخيم سيكون هناك حفل موسيقي في بيت الدين وسيضم ٦٠ عازف وعازفة من ١٠ الى ٢٠ عاما.
كما سنقيم مناسبة اخيرة هي حفلة في ٢٥ اب حيث ستشارك مجموعات صغيرة من الجمعية في العزف في محمية الارز في الباروك بمناسبة "مشوار موسيقي تحت الارز" وكل هذه النشاطات مجانية ونحن نحتاج الى دعم لتنفيذ مشاريعنا.



Send this article to a friend by entering his e-mail address

Print Article

Pictures from Gallery

Articles & Lectures