News
News Articles


Click to share article:

النائب مخيبر هنأ اللبنانيين بالأعياد ودعا لتحقيق الوحدة بين الكنائس وفي عيد الفص بالحد الأدنى

 

تقدم النائب غسان مخيبر من جميع اللبنانيين، لا سيّما المسيحيين التابعينالتقويم الغربي، بأسمى آيات التبريك في ذكرى آلام وموت السيد المسيح يسوع على رجاءالقيامة المجيدة.
واذ ذكّر مخيبر بأن اقامة الشعائر الدينية لهذه المناسبات ليست الا ذكرى لوقائعحدثت منذ الفي سنة، نستذكرها في كل افخارستيا طوال ايام السنة، ابدى المه الشديدلحلول الصيام الكبير والأعياد هذه السنة بفارق خمسة اسابيع طويلة بين الكنائسالتابعة التقويم الغربي الغريغوري والكنائس الأرثوذكسية التابعة التقويم الشرقياليولياني.
وقال مخيبر ان علامات الإنشقاق هذه والإختلاف بين الكنائس المسيحية باتت غيرمقبولة من جميع المؤمنين؛ ودعا المسؤولين الإكليريكيين والعلمانيين الى مضاعةالجهود من اجل تحقيق الوحدة، وفي الحد الأدنى، الإتفاق على توحيد عيد الفصح. وابدىالرجاء بخططوات في هذا الإتجاه يأمل ان يقودها البطريرك يوحنا للروم الأرثوذكسوالبطريرك بشارة للموارنة.
 



Send this article to a friend by entering his e-mail address

Print Article

Pictures from Gallery

Articles & Lectures